الرئيسية / المعيار الدولي / International Organisation EN-ISO / ما هو الفرق بين المعيار ISO , EN-ISO , BS-EN-ISO
ما هو الفرق بين المعيار ISO , EN-ISO , BS-EN-ISO

ما هو الفرق بين المعيار ISO , EN-ISO , BS-EN-ISO

لقد تحدثت سابقا  في عدة مقالات عن ان هناك اختلافات كثيرة في المعيار الدولي Code and Standard في المسميات بالرغم من انهم صورة طبق الاصل من بعضهم البعض ولكن كان مجرد كلام علي هامش الموضوع الاساسي واليوم مع موقع عقل المهندس سوف نتناول سويا لماذا هناك ISO  فقط و EN-ISO وايضا BS-EN-ISO وشرح ما هو الفرق بين المعيار ISO , EN-ISO , BS-EN-ISO…

قد يدور في عقلك ما هو المعيار الذي يتوجب عليك استخدامه فعلي سبيل المثال هناك ASQ-Q9000, ISO-9000 or BS-EN-ISO-9000 ومن الاشياء المثيرة للجدل انك تري ملصقات واعمدة الاستاندرد تقول One standard, One test, Accepted everywhere. سوف يأتي في ذهنك لماذا يوجد هذا العدد الكبير من وثائق iso بالرغم من ان الهدف المعلن منهم هو معيار واحد فقط..

و للحصول علي اجابة هذا السؤال فآننا سوف نتحدث عن بعض المفاهيم التي ترتكز في ثلاث محاور وهي سلطة الاختصاص – التبني – الترجمة فهناك العديد من الاستنساخ الخاصة بمعايير ISO المستخدم علي نطاق واسع جدا في العديد من المجالات الصناعية والادارة وقبل كل شيئ يهدف ISO الي ان يكون المعيار الدولي الموحد لذلك تم تسميته بهذا الاسم International Organization for Standardization – ISO ولكن هناك ايضا بعض المعايير الدولية الاخري مثل معيار الاتحاد الاوربي the European Union والمعايير الدولية الامريكية يمكنك زيارة هذه المقالات عن الجمعية الامريكية للهندسة الميكانيكية ASME

في الواقع ان المعيار الدولي هو في الاساس يمكن لاي فرد استخدامه بما يراه مناسبا له او انه حر في استخدامه لذلك يمكن ان تقول ان القصة منتهية ،،، ولكن توجد في الاتحاد الاوربي the European Union معايير اقليمية ومن هنا جاء رد المنظمة التوجيهية the directives ان يتم امتثال المعيار ISO الى تنظيم اقليمي EN علي النحو التي سوف تحدده المنظمة التوجيهية… بحيث ان تكون وثائق ISO تفي بمتطلبات توجيه معين يمكن اعتماده من هيئة المعايير الاوربية CEN ثم يتم نشره وتوزيعه علي الجمهور في كل بلد في اوربا مع الوثائق المعتمدة لذلك فان ISO-9000 كمثال تم اعتماده من EN الذي خلق ٢٧ سبعة وعشرين وثيقة مرقمة ومترجمة بشكل مختلف لكل البلدان الاوربية لتكون BS-EN-ISO-9000 كوثيقة رسمية معتمدة باللغة الانجليزية و DIN-EN-ISO-9000 كوثيقة رسمية معتمدة المانية وهلم جرا لجميع الدول في الاتحاد الاوربي….

في الواقع ان الامر لا يتوقف عند هذا الحد فقط فقد سعت العديد من الدول الي استخدام ISO فعلي سبيل المثال في كندا تكون النسخة المعتمدة من كندا كدولة مستقلة عن الاتحاد الاوربي هي CSA-ISO-9000 وهي تخضع الي Canadian Standards Association CSA وفي الواقع ان اي نسخة سوف تقوم باستخدامها من ISO سوف تجد علي ورقة الغلاف اذا كانت هذه النسخة تمت مراجعتها من قبل EN او اي دولة اخرى

في الحقيقة ان هناك ايضا تبني من الولايات المتحدة الامريكية في الجودة the American Society for Quality ASQ وربما هناك بعض الاختلافات ما بين طريقة الكتابة للغة الانجليزية الامريكية واللغة البريطانية فيعد هذا هو الاختلاف الوحيد بين النسخة الامريكية ASQ-Q9000 وبين النسخة البريطانية BS-EN-ISO-9000 في طريقة النطق والكتابة فقط،،،

في الحقيقة يمكننا ان نتناول هذا الامر بعناية حسب المحاور الرئيسية التي هي حسب الاتي:

اولا المكان

وضعت معايير ايزو ISO كمعيار دولي الغرض منه ان يكون مستخدم في كل دول العالم تحت بروتوكول معين يسمح بالمشاركة في جميع انحاء العالم…

وضعت معايير EN كمعيار اقليمي الغرض منه هو استخدامه في الاتحاد الاوربي تحت بروتوكولات معينة تسمح بمشاركة مندوبين الدول الاعضاء في European Union او الاتحاد الاوربي وهو غير مسموح للتوزيع خارج الدول الاعضاء عند صدور نسخته…

وضعت الوثائق الدولية كمثال BS-EN or DIN-EN or AFNOR-EN الخ الخ… كمعيار وطني اقلمي يتم نشره في اي بلد تتبني وثيقة EN وهي تحت شروط صارمة من عدم النسخ او التعديل او تضارب او التكرار…

ثانيا الاعتماد

عندما يتم تحرير وثيقة ISO فآن الدول كما وضحنا لديها الحق في استخدامه او نشره من مبدآ التبني علي الصعيد الوطني في كل دولة متبنية او مشتركة في ISO لذلك اذا صدرت نسخة ISO-14971 علي سبيل المثال يكون للاتحاد الاوربي الحق في تبني ونشر هذه المعايير

عندما يختار الاتحاد الاوربي لاعتماد معيار ISO يضيفون بعض المستويات الادارية وبالتالي يكون اعتماد EN معلن بتاريخ اصدار متآخر عن تاريخ صدور الوثيقة الاصليه ISO بالاضافة الي بعض المعلومات علي الغلاف في الواقع العنوان الحقيقي في EN يظهر لك بالظبط ما هو مستوي اعادة النظر في الوثيقة الاصلية في معيار ISO ويتم اعتمادها علي سبيل المثال EN-ISO-14971 : 2009 فيكون بالاشارة الي تاريخ الطبعة والي العنوان الذي هو ادارة المخاطر للاجهزة الطبية ISO 14971:2007 بتاريخ ١/١٠/٢٠٠٧ فكما ترى يظهر لك العنوان كامل مع تاريخ النسخة الاصلية المعتمدة من ISO وكما ذكرنا ان هذه النسخة غير متوفرة للتوزيع علي الجمهور حتي يتم توفير نسخ اخري بعدة لغات لتوزيعها علي دول  الاتحاد الاوربي. في هذه الحالة تذهب نسخة الي معهد المعايير البريطانية British Standards Institute BS لنشر طبعة باللغة الانجليزية ومعهد المواصفات الالمانية German Standards Institute DIN والفرنسية AFNOR وهكذا

ثالثا الشهادة المعتدمة ل ISO – علميات الشراء

كما رآينا لدينا وثيقة ISO الاساسية والذي سوف يجعلك تلتف حوال نفسك من كثرة التعقيدات وقلة تنظيمه وعدم ارتباط بنوده بعضها البعض،،، وان EN هي  المخطط التنظيمي للاتحاد الاوربي من خلال منظمة التوجيه الاوربية التي لا تقبل سوى شهادات المهنيين المعتمدين من خلال EN عند المراجعة والممارسة بالاضافة الي ان طبعات EN لديها مرفقات A/z التي يكون لها تآثير علي فهمك لكيفية ارتباط البنود داخل المعيار مما يساعدك علي التوجيه المناسب

لذلك فان الشهادات تعطي بناء علي الشريك التجاري في الاتحاد الاوربي كمثال BS or DIN او غيرهما الذي يوفر لك الكثير من الوقت خلال التدقيق الخاص بك عند القرآة بالرغم من هذا فان تكلفة معيار EN هو اغلي كثيرا عن المعيار الاصلي ISO

الختام

في الختام اود ان اقول ان مهما كان المعيار المستخدم  سواء كان ISO , EN-ISO , BS-EN-ISO فان جميع المعايير السابق ذكرها هي لا تختلف في المواصفات الدولية الاصلية ولكنها تختلف في نوعيه الكتابة المكتوبة بها وبعض الاضافات الارتباطية ( لادارة المحتوي فقط) التي تسهل عليك عناء الالتفاف حول نفسك عند القرآة او البحث ،،،،

الجدير بالذكر انه في العام ١٩٩٢ كان يستخدم ويتنبى ISO في حوالي ٤٢ دولة وكان يتم ترجمته فيهم وفي العام ٢٠٠٢ تم تبني واستخدام ايزو في اكثر من ١٣٤ دولة وفي عام ٢٠١٥ اصبح ايزو يستخدم ويتبني  في اكثر من ١٧٥ دولة علي الصعيد العالمي

عندك سؤال او مناقشة

من فضلك اترك تعليق

كما يمكنك مشاركة هذه المعلومات مع الاصدقاء عبر البريد او مواقع التواصل الاجتماعي كما يسعدنا ان تنضم الينا الي قائمة بريد الموقع تمنياتي لكم بالتوفيق وفي رعاية الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *